استرجاع كلمة المرور طلب كود تفعيل العضوية تفعيل العضوية قوانين المنتدى
العودة   منتدى مركز البورصة السعودي > مراكز بورصة الأسهم والعملات والمعادن > مركز بورصة الاسهم السعودية

التسجيل السريع مُتاح
عزيزي الزائر . وفي حال رغبتم بالإنضمام إلى أسرتنا في المنتدى ينبغي عليكم ،التسجيل!

اسم المستخدم: كلمة المرور: تأكيد كلمة المرور: البريد الالكتروني: تأكيد البريد:
موافق على شروط المنتدى 


الـــــــــــــــــــزلفي



  انشر الموضوع
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-29-2012, 05:23 PM   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو مميز
الرتبة


البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 5
المشاركات: 4,749 [+]
بمعدل : 1.40 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
تمارة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : مركز بورصة الاسهم السعودية

محافظة الـزلــــــــــــفي


تقع محافظة الزلفي في شمال نجد ، وتتبع إدارياً إمارة منطقة الرياض ، وتبعد عن مدينة الرياض مسافة 250 كلم تقريباً إلى الشمال الغربي وتبلغ مساحتها 5540 كلم مربع وترتفع عن سطح البحر بحوالي 600 متر وعدد سكانها ستين ألف نسمة تقريبا, و يحدها من الشمال و الغرب منطقة القصيم و من الجنوب محافظة الغاط ومن الشرق محافظة المجمعة ، وترتبط بمدينة الرياض بـ طريق الرياض - القصيم السريع .

تُعتبر الزلفي محافظة من الفئة ( أ ) ، وتُعد المحافظة الخامسة بـ منطقة الرياض بعد محافظات : الخرج ، والمجمعة ، ووادي الدواسر ، والدوادمي وذلك من ناحية الكثافة السكانية ، وتبلغ نسبة التحضر فيها أكثر من 80% وذلك حسب تقرير الرسمي لـ الهيئة العليا لتطوير منطقة الرياض . وتعتبر ثاني أكبر مدينة من حيث المساحة وعدد السكان في منطقة الرياض بعد مدينة الخرج.

و تتميز المحافظة بموقعها الفريد و المتميز حيث تقع بين جبال طويق و نفود الثويرات ، وتغطي رمال الثويرات مساحة شاسعة من مساحة المحافظة من الشمال و والغرب و الجنوب الغربي وتتوفر فيها المراعي و المتنزهات الجميلة.

وقال الشاعر عبدالله الدويش-يرحمه الله -

اظن ما يحتاج ناصف لك الدار ....... ماقف طويق حي هاك الديارا

شرقـيها ضلع كما المزن ظهار ....... وغـربيها من نايفات الزبارا


الزلفي قديماً

ذكرت الزلفي في كتاب بلاد العرب لـ أبو الفرج الأصفهاني المتوفى سنة 356 هـ :

ان زلفة لبنى العنبر,وانها في ديار عدي الرباب من تميم.

وقال ياقوت الحموي في معجم البلدان :

ان الزلفي زلفة بضم أوله وسكون ثانيه والزلفة والزلفي القربة والمنزلة . وقيل إن أصلها زليفات لتدرج جبال طويق في الارتفاع عندها . وقد ورد ذكر الزليفات (الزلفي) في أشعار العرب .

قال الحطيئة:

الله قد نجاك من أراط ....... ومن زليفات ومن لغاط

قال ابن بليهد في معجمه :

بل أعرف الموضع الذي قال فيه الحطيئة فالزليفات المذكورة في هذا البيت هي " بلد الزلفي
" والتابع لها من القرى يقال لها: زليفات، وقد ورد لها ذكر في أشعار العرب وأخبارها، وهي تحمل هذا الاسم إلى هذا العهد (الزلفي).

ويقول حمد الجاسر في مجلة العربي :

ظهر مما ذكره المتقدمون ان زلفة وزليفات اسمان قديمان لما عرف حديثاً - أي حوالي القرن العاشر - باسم الزلفي .


وقال ثابت بن جابر المكنى -تأبط شراً-


ولابن ريـاح بالزلـيفات داره ....... رياح بن سعد والمعادي معقل

ويقال كانت تسمى "
الكرمة
" ،

وتعود عمارة الزلفي إلى أواخر القرن الحادي عشر الهجري تقريباً حوالي 1090هـ على يد عشيرة الأساعدة من قبيلة عتيبة المعروفين بـ (الفراهيد والراشد) من ذرية فرهود وراشد أبناء صالح بن راشد الأسعدي وكانت الإمارة فيهم إلى العهد السعودي الحديث وسجلت بعض التواريخ النجدية القديمة أحداثا ووقائع لهم (راجع مثلا تاريخ ابن منقور، تاريخ ابن ربيعة، تايخ ابن لعبون، تاريخ الفاخري، تاريخ ابن بشر، تاريخ ابن عيسى).


المراكز التابعة لها

مركز الروضه :

ويقع في الجنوب الغربي لمدينة الزلفي وهي من المناطق الزراعية القديمة ومركز استيطاني قديم يوجد فيها مركز إماره ومدارس ومرافق حكومية .

مركز علقه :

وهي أهم وأكبر القرى التابعة للزلفي وتقع إلى الشمال من مدينة الزلفي ويقطنها حوالي 3000 نسمه. وتتوفر فيها مراكزومرافق حكومية وهي من أقدم المناطق السكنية بالزلفي وتنقسم إلى الرفيعة في الحنوب والسعيدية في الشمال ويحوي حي السعيدية أقدم جامع في إقليم الزلفي.

مركز سمنان:

وهو قرية قديمة فيها مركز إمارة وهومن أهم القرى في منطقة الزلفي وأقدمها ويقع على مجرى وادي سمنان وفي اعلى الوادي يقع سد سمنان في شرق مدينة الزلفي ومن ابنائها مالك ابن الريب الشاعر المعروف في عهد عثمان بن عفان رضي الله عنه.

مركز الثوير :


من القرى الكبيرة وتقع وسط نفود الثويرات ويوجد فيها مركز إمارة ومرافق حكومية ، وتبعد عن مدينة الزلفي حوالي 34 كم ناحية الشمال .

مركز البعيثة :

قرية واقعة في وسط نفود الثويرات توجد فيها مرافق الحكومية ، وتبتعد عن مدينة الزلفي بمايقارب 65 . كم ناحية الشمال.

مركز الجوي :

قرية فيها مركز إمارة ومرافق حكومية تبتعد عن مدينة الزلفي مايقارب 19 كم ناحية الشمال .

خب الرضم :

قرية حديثة تقع في منطقة المستوي يوجد فيها مرافق حكومية تبعد عن المدينة مايقارب 50 كم ناحية الغرب .

بالإضافه إلى 80 قرية وهجرة منها :

المر

و

الطرغشة

و

المنسف

و

الجوي

و

قصيباء

و

أبوطرفات

و

اللغف

و

أم الشيح

و

أم أرطى

و

عشيرة

و

خل الهيف

و

شلوان

و

شليان

و

العقلة

و

أميه جاري

و

منسية

و

المندسة

و

الأثلة

و

أمية الذيب

و

غيرها من القرى والعقل,ويصل كثير منها طرق زراعية مسفـلتة

الذين تولو إمارة الزلفي :

تولى إمارة الزلفي منذ بداية عهد الملك عبدالعزيز ( رحمه الله ) تسعة عشر أميراً وهم :

ناصر بن عبدالله البداح – عثمان بن محمد الناصر – عبدالله بن محمد الناصر – علي بن عبدالمحسن البداح – زيد العبد القادر – سلمان البداح – عبدالرحمن بن عطاالله – عبداللطيف بن حمين العبدالكريم – إبراهيم الحمد – محمد بن عبدالله البتال – إبراهيم بن مبارك بن منيع – علي بن حمد المبارك – عبدالله بن على العامري – محمد بن علي بن دليم – عبدالله بن سعد بن مسعود – زيد بن سعود الخثلان – حمد بن عبدالرحمن الخثلان – عبدالله بن سعيد بن بيشان – سليمان بن علي العساف حيث صدر خلال فترة إمارته نظام المناطق والمحافظات وتم تصنيف الزلفي محافظة فئة ( أ ) .

ثم عين في جمادى الاولى من عام 1421 هـ الاستاذ هادي بن علي العامري محافظاً لمحافظة الزلفي .

الذين تولو القضاء في الزلفي :

مرت منطقة الزلفي بتواريخ غامضةلايعرف عنها أي شيء إلى الآن وكانت منطقة الزلفي بالسابق تتبع منطقة منيخ والغاط في القضاء وأول من عرف بتوليه للقضاء على التسلسل الزمني هم :

1 – الشيخ القاضي عثمان بن عبد الجبار بن شبانه :

وهو الشيخ الجليل عثمان بن عبدالجبار بن حمد بن شبانه بن محمد بن شبانه بن محمد آل مسند وآل مسند من عشيرة آل محمد بن محمد بن علوي بن وهيب من تميم . ذكر ذلك البسام في كتابه علماء نجد وقال إنه ولدفي المجمعة وتعلم على مشائخها ثم رحل في طلب العلم إلى الدرعية والأحساء والكويت والزبيروقد عينه الإمام عبدالعزيز قاضياً على سدير ثم عزله وأعاده مرة أخرى ثم أرسله قاضيًا على عمان وقد توفي في عام 1242 هـ .

2 - الشيخ القاضي عبدالرحمن بن عبدالمحسن أبا حسين :

وهو الشيخ عبدالرحمن بن عبدالمحسن بن عثمان بن الشيخ حسن بن عبدالله بن حسن بن علي بن أحمد آل حسين من آل شبرمة من علوي من الوهبة من تميم ولد في مدينة أشيقر ونشأ فيها ثم رحل إلى المجمعة لطلب العلم والدرعية ولازم الشيخ محمد بن عبدالوهاب. وقدعينه الإمام سعود قاضياً على العودة ثم نقله إلى قضاء بلدان المحمل والشعيب ثم إلى بلد الزلفي في آخر عهد الإمام سعود وعهد الإمام عبدالله بن سعود وقد توفي وهو على قضاء بلدان المحمل والشعيب في حريملاء والمرجع في ذلك علماء نجد لابن بسام .

3 – الشيخ القاضي عبدالرحمن الثميري :

وهو الشيخ عبدالرحمن بن حمد الثميري بالثاء المثلثة من قبيلة زعب كما ذكر ذلك البسام في كتابه علماء نجد المنتهية إلى قبيلة سليم العدنانية ولد الشيخ في مدينة المجمعة وتعلم فيها على يد العلامة عثمان بن عبدالجبار ثم عين في القضاء في عام 1243 هـ من قبل تركي بن عبدالله على جميع بلدان سدير فلما أ تى الإمام فيصل عينه على الزلفي وقد توفي في عام 1273 هـ في بلد المجمعة .

4 – الشيخ القاضي عبدالعزيز بن عثمان بن عبدالجبار:

وهو الشيخ عبدالعزيز بن عثمان بن عبدالجبار بن حمد بن شبانه ولد في مدينة المجمعة وتربى على يد والده ثم عين قاضياً على منيخ والزلفي وسدير في عهد الإمام تركي بعد وفاة والده عام 1242 هـ ثم بعد ولاية فيصل عينه في قضاء بلدان سدير وكان مقرعمله المجمعة وقد توفي في عام 1273 هــ والمرجع في ذلك كتاب علماء نجد لابن بسام .

5 – الشيخ القاضي عثمان بن عيسى :

وهو الشيخ عثمان بن علي بن عيسى الثوري السبيعي العريني من فخذ العرينات من بني عمر أصله من أشيقر وأسرته في الغاط وقد ولد الشيخ في شقراء وتعلم فيها على يد الشيخ عبدالعزيز الحصين وكذلك الشيخ عبدالله بن بابطين تولى القضاء على المجمعة وسدير والزلفي عام 1268هـ واستمر على القضاء إلى أن توفي عام 1285هـ نقلاً عن ابن بسام في كتابه علماء نجد .
6 - وكانت الفترات التي تخلو من وجود القضاة على الزلفي إما لموت القاضي أو سفره يقوم بمهمة القضاء أهل الحسبة والدين وخاصة من آل السلمان وعلى رأسهم الشيخ عبدالله بن سلمان بن عبدالمحسن وكذلك كان والده وجده يفصلون في حالة عدم وجود أحد من القضاة الرسميين الذين هم تبع الدولة.

7 – الشيخ القاضي عبدالله بن عبدالعزيز العنقري :

وهو الشيخ عبدالله بن عبدالعزيز بن عبدالرحمن بن محمد بن إبراهيم بن ناصر بن إبراهيم بن خنفر العنقري من تميم ولد في مدينة ثرمداء قتل والده وهو صغير فتربى على يد والدته وأعمامه وأصيب بالجدري وفقد بصره تربى على يد عبدالله بن ماجد وحمد بن شعيل ثم سافر إلى الرياض ولازم الشيخ عبدالله بن عبداللطيف ومن ثم تعين إماما على مسجد ثرمداء بعد وفاة ابن شعيل ولما استولى الملك عبدالعزيز على المجمعةعينه قاضياً عليها وعلى بلدان سدير من عام 1326هـ فكان يدور على هذه البلدان واحدة واحدة وكانت جميع بلدان سدير تابعة له ومنها الزلفي مشرفاً عليهاوقد عزل عن القضاء عام 1360هـ وتوفي في عام 1373 في بلدالمجمعة والمرجع في ذلك علماء نجد لابن بسام .

8 – الشيخ القاضي عبدالرزاق بن عبدالله المطوع :

وهو الشيخ عبدالرزاق بن عبدالله بن صالح بن عبدالله بن سليمان بن قاسم المطوع من الوداعين من قبيلة الدواسر ولد في مدينة الشماسية من القصيم وقد تعلم على يد الشيخ محمد بن سليم ومحمد بن عمر بن سليم وقد ولي القضاء في الأحساء ثم تركها وعاد إلى الشماسية ثم عين قاضياً على الزلفي واستمر حتى عام 1328 هـ و لما كبر وضعف على القضاء ترك القضاء وتوفي بعدها بأعوام قليلة في مدينة الزلفي ويقدر صاحب كتاب علماء آل سليم أنه عاش مابين عامي 1270هـ و 1330هـ .

9 - الشيخ القاضي فالح بن عثمان الصغير :

وهو الشيخ فالح بن عثمان بن صغير بن محمد بن عبدالله بن محمد من فخذ الصعبة من بطن المدارية من قبيلة سبيع كان موطن أسرته من الحائر وقد ولد الشيخ في بلد الزلفي عام 1287 هـ وتعلم فيها على يد الشيخ عبدالرزاق المطوع قاضي الزلفي ذلك الوقت ثم رحل في طلب العلم وقد عين قاضيا على الداهنة عام 1336هـ ثم طلبه أعيان الزلفي في ذلك الوقت من الإمام عبدالعزيز واوافق على ذلك في عام 1337هـ واستمر إلى عام 1354هـ حيث أصيب بمرض لازمه إلى أن توفي في عام 1356هـ . والمرجع في ذلك علماء نجد لابن بسام .

10 – الشيخ القاضي عبدالرحمن بن سعد آل حسن الملهمي :

وهو الشيخ عبدالرحمن بن سعد بن عبدالعزيز بن حسن بن عبدالله بن محمد بن يحيى آل حسن وهم فخذ من قبيلة الفضول ولد الشيخ في بلدة ملهم لذا ينسب إليها في عام 1325هـ تعلم على يد قاضي سدير الشيخ عبدالله العنقري وعلى غيرهثم ارتحل الى الرياض وأكمل تعليمه وعينه بعد ذلك الشيخ محمد بن ابراهيم على قضاء الزلفي عام 1354هـ واستمر الى عام 1361هـ ثم نقل إلى المحكمة الكبرى في الرياض واستمر على ذلك إلى أن توفي عام 1392هـ في الرياض. نقلاً عن البسام في كتابه علماء نجد .

11 - الشيخ القاضي سليمان بن عبيد السلمي :

وهو الشيخ سليمان بن عبيد بن عبدالله بن عبيد بن رشيد بن رشود بن سالم آل سلمى من ذرية فرج الحميضي من بلعنبر من تميم ومنهم العصيمي في الزلفي ولد الشيخ في البكيرية عام 1327هـوتعلم على يد قاضيها الشيخ محمد بن علي السحيباني وغيره ثم انتقل الى بريدة واكمل تعليمه ثم سافر إلى الرياض ولازم الشيخ محمد بن إبراهيم وفي عام 1359هـ عين قاضياً على الزلفي إلى عام 1365هـ ثم إلى المجمعة ثم إلىالتعليم ثم إلى قضاء المحكمة الكبرى في الرياض ثم عين رئيساً عاماً لشؤون الحرمين الشريفين حتى تقاعد عام 1409هـ وقد توفي عام 1416 هـ في مكة المكرمة نقلاً عن كتاب علماء نجد لابن بسام .

12 – الشيخ القاضي عبدالرحمن بن محمد بن هويمل:

هو الشيخ عبدالرحمن بن محمد الهويمل من قبيلة بني زيد القضاعية ولد في القويعية وتوفي والده وهو صغير ذو سبع سنين وفقد بصره في التاسعة من عمره إثر جدري أصابه تعلم على يد علماء الرياض حيث حفظ القرآن ثم لازم الشيخ محمد بن إبراهيم وعبداللطيف بن إبراهيم حيث أعجب فيه مشائخه فعين في عام 1351هـ إماما وخطيباً في جامع المربع ثم تعين في سلك القضاء حيث تولى القضاء على الزلفي من عام 1363هـ واستمر لمدة سنتين إلى عام1365هـ
ثم إلى محكمة ساجر ثم إلى الرياض عام 1374هـ وظل فيها إلى 1393هـ حيث أحيل إلى التقاعد بسبب ثقل
سمعه وقد توفي في عام 1414هـ في الرياض. نقلاً عن روضة الناظرين لمحمد القاضي .

13 –الشيخ القاضي محمد بن معيذر :

من أهل الخرج من قبيلة عائذ القحطانية .

14 – الشيخ القاضي سعد بن عبدالرحمن بن محارب :

من أهل ملهم تولى القضاء في الزلفي عام 1367هـ واستمر الى عام 1370هـ .


15 – الشيخ القاضي حمود بن عبدالله التويجري :


وهو الشيخ حمود بن عبدالله بن حمود بن عبدالرحمن التويجري من آل جبارة بطن كبير من قبيلة عنزة ولد في مدينة المجمعة عام 1334هـ وفيها نشأ وتعلم على يد الشيخ عبدالله العنقري وعلى غيره من المشائخ الزم بعدذلك في قضاء رحيمة وذلك عام 1368هـ وبعدها بنصف سنة نقل إلى قضاء الزلفي واستمر إلى عام 1372هـ وقد توفي في عام 1413هـ في مدينة الرياض.

16- الشيخ القاضي عبدالله بن عبدالعزيز بن عبدان :

وهو الشيخ عبدالله بن عبدالعزيز بن سعيد بن محمد بن عبدان ولد في بريدة عام 1322 هـوتعلم فيها ولازم الشيخ عمر بن سليم ثم عين مطوعا في الخصيبة وبعدها نقل قاضياً إلى أبها ثم نقل إلى الزلفي عام 1374 هـ واستمر إلى عام 1382هـ ثم نقل إلى محكمة عنيزة رئيساً وبقي فيها إلى أن أحيل إلى المعاش عام 1399 هـ وكانت وفاته في عام 1406 هـ نقلاً عن علماء نجد لابن بسام .

17 – الشيخ القاضي عبدالله الغفيلي :

وهو الشيخ القاضي عبدالله بن إبراهيم بن عبدالعزيز بن راشد الغفيلي العجمي ولد في مدينة الرس ونشأ فيها وانتقل للرياض للدراسة وتخرج من كلية الشريعة عام 1379هـ وتعين في القضاء في مدينةحلي ثم نقل إلى أملج ثم نقل إلى مدينة الزلفي ليعمل في محكمة الزلفي الثانية عام 1384هـ ثم نقل إلى وادي الدواسر عام 1390هـ ثم نقل إلى مدينة القصب ثم إلى النبهانية ثم إلى البدايع ثم إلى محكمة الزلفي مرة ثانية حتى ترقى إلى محكمة التمييز1413هـ ثم أحيل إلى التقاعد عام 1415هـ .

18 – الشيخ القاضي عساف الحواس :

وهو الشيخ عساف بن محمد الحواس من أهل الرس الذي تولى القضاء على الزلفي في عام 1382هـ واستمر إلى عام 1389هـ نقلاً عن صدى طويق العددالثامن والتاسع.

19 – الشيخ القاضي عبدالله بن زامل العفيسان الصغير:

وهو الشيخ عبدالله بن زامل بن محمد العفيسان الملقب الصغير من قبيلة العجمان ولد في مدينة عنيزة عام 1338 هـ تعلم على يد الدامغ ثم مدرسة القرزعي ثم علي يد الشيخ عبدالله بن مانع وسليمان العمري وغيرهم كثيرثم التحق في معهد بريدة عام 1376هـ وتخرج منه وتعين مدرساً في حريملاء ثم مساعدا لمحكمة الدلم ثم إلى المذنب ثم إلى عنيزة ثم إلى الزلفي سنة 1392هـ واستمر إلى عام 1405هـ حيث أحيل إلى التقاعد وتوفي سنة 1411هـ نقلاً عن روضة الناظرين لمحمد القاضي .

20 – الشيخ القاضي محمد بن مرزوق المعيتق :

وهو من أهالي نطاع وقد تعين في قضاء منطقة الزلفي في عام 1392هـ وبقي في محكمة الزلفي حتى حصلت له الترقية إلى محكمة التمييز في عام 1418هـ حتى عام 1420 هـ حيث تقاعد فيها .
21 – الشيخ القاضي محمد بن عبدالعزيز بن لعبون :

عمل في قضاء مدينة الزلفي لمدة سنة واحدة فقط تقريبا

22 – الشيخ القاضي حمد بن عثمان العريني :

وهو من أهالي منطقة القصيم عين قاضياً في محكمة الزلفي لمدة أربع إلى ثلاث سنين ثم نقل إلى منطقة القصيم ثم أعيد إليها ولايزال إلى الآن يعمل في القضاء .

23 – الشيخ القاضي عبدالرحمن بن فايز الحربي :

وهو من أهالي منطقة الأسياح عين في قضاء محكمة الزلفي لمدة 12 سنة ثم نقل إلى محكمة الرياض الكبرى ولايزال فيها إلى الآن .

24 – الشيخ القاضي صالح بن ابراهيم الحمود :

من أهالي من القصيم عمل في قضاء محكمة الزلفي لمدة 12 سنة ثم انتقل إلى محكمة بريدة .

25 – الشيخ القاضي إبراهيم بن عبدالله الحسني :

وهو من أهالي منطقة القصيم وقد عمل في قضاء مدينة الزلفي لمدة سنتين فقط ونقل بعدها إلى محكمة بريدة في عام 1421هـ .

26 – الشيخ القاضي إبراهيم بن صالح الزغيبي :

وهو من أهالي منطقة القصيم عين قاضيا في عام 1419هـ تقريباً ولايزال على رأس العمل إلى الآن .

27 – الشيخ القاضي عبدالله بن إبراهيم اللعبون :

وهو من أهالي المجمعة تولى القضاء في عام 1419هـ ولا يزال على هذا العمل إلى الوقت الحالي .


" ..
التعليم
.. "

بدأ التعليم النظامي في محافظة الزلفي بمنطقة سدير عندما افتتحت أول مدرسة بها وهي مدرسة القدس الابتدائية وكان ذلك في عام 1368هـ ..

ومن ثم افتتحت ثاني مدرسة بالزلفي وهي مدرسة بن خلدون الابتدائية عام 1372 هـ ..

وتلاها افتتاح مدرسة علقة الابتدائية عام 1374 هـ ، وكانت تابعة آنذاك لإدارة التعليم بمنطقة سدير ..

ثم توالى افتتاح المدارس الابتدائية إلى أن بلغت اليوم أكثر من ثلاثين مدرسة في كل الأحياء و القرى ..

ويبلغ عدد المدارس المتوسطة للبنين خمسة مدارس وثلاثة ثانويات .

يضاف إلى ذالك المعاهد والكليات المختلفة والتي تتبع جهات ومؤسسات تعليمية أخرى وهي:


المعهد العلمي التابع لجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية..

و

معهد التدريب المهني ..

و

الكلية التقنية التابعة للمؤسسة العامة للتعليم الفني والتدريب المهني ..

و

يحتويان عدة تخصصات مختلفة ..

و

توجد أيضاً كلية للعلوم ..

وقد تم افتتاح مكتب التعليم بالزلفي التابع لإدارة التعليم بمنطقة سدير عام 1390 هـ ثم طور إلى إدارة للتعليم عام 1402 هـ ..

أما تعليم البنات فقد تم افتتاح أول مدرسة عام 1384هـ

ثم توالى افتتاح المدارس الابتدائية و المتوسطة و الثانوية و التي بلغت ( 27 ) مدرسة ابتدائية و ( 13 ) مدرسة متوسطة و ( 7 ) مدارس ثانوية .

بالاضافة إلى كلية التربية للبنات و مركز للتفصيل و الخياطة و رياض الأطفال و الحضانات . و قد تم افتتاح إدارة تعليم البنات عام 1405هـ.



عين على الزلــــــــــفي

روضة السبلة

من أشهر رياض نجد وهي التي دارت بها معركة السبلة ،تقع إلى الشرق من مدينة الزلفي و يفيض فيها وادي مرخ وأودية أخرى كـ (شعيب السايلة، وادي النوم، جار الله، الحسكي، أبو خشبة، الذيابة، العفر ، الطريف، الخويش، أبو حريقه، الرمل، حمدي، «مقطع السيل»، قري الشيوخ ، أبو قويرة، ناصر),

وفي الربيع تتحول هذه الروضة إلى واحة خضراء تكسوها النباتات البرية بأنواعها و يتحول الماء بعد سقوط الأمطار إلى بحيرة كبيرة تسمى اليوم بـ( الكسر ).

و السبلة معلم معروف و قديم وقد ذكرها ياقوت الحموي في معجم البلدان.و يقول ابن بليهد ( السبلة معروفه بهذا الاسم 'إلى هذا العهد قرب بلدة الزلفي و هي التي دارت فيها المعركة بين الملك عبد العزيز و بين قسم من رعيته و انهزموا )

وادي سمنان

وهو من أهم أودية الزلفي حيث ينحدر من جبل طويق و يتجه غرباً و يتفرع قبل مركز الروضة -الحيطان-إلى فروع عدة تحيط بالبلدات القديمة بالزلفي.

و سمنان ماء و منهل قديم من مناهل الجاهلية و هاذا الأسم منذ العهد الجاهلي و إلى اليوم, وقد ورد ذكر سمنان في الكتي و المعاجم القديمة.

قال ياقوت الحموي:

( سمنان قرية في ديار تميم قرب اليمامة ).

و قال زياد بن منقذ :

ياليت شعري متى أغدو تعارضني .......... جرداء سابحة أو سابح قدم

نحو الأميلح أو سمنــان مبتكراً ........... بفتيةٍ منهم المرارُ و الحكمُ

و يقول ابن بليهد في كتابة صحيح الأخبار :

(سمنان قرية بطرف جبل اليمامة الشمالي )وقد اشتهر سمنان منذ القدم بالنخل وقد ذكره أبو حاتم السحبتاني في كتابة (النخل) حيث قال: والغرابات نخلات لي بسمنان ....... صليبات المزرع حسنات النبتة

و قد كان سمنان مأهولاً بالسكان منذ القدم و فيه نشاط زراعي و تجاري واجتماعي .


وادي مرخ

أشهر أودية الزلفي و أطولها وسمي بمرخ نسبة لنبات المرخ,ينحدر سيله من جبال طويق مما يلي الغاط شرقاً ثم يذهب سيله باتجاه الشمال حتى يفيض في روضة السبلة . قال ابن بليهد : وادٍ يقع في الجهة الشرقية من الزلفي قريب روضة السبلة و قريب نفود الضويحي.

وقد ذكرها الحطيئة مخاطبا عمر بن الخطاب في بيته القائل:

ماذا تقول لأفراخٍ بذي مرخٍ ........... زغبُ الحواصل لا ماء ولا شجرُ

ولوادي مرخ العديد من الروافد التي تسنده كشعيب السايله و شعيب أم العشاش و شعيب الحسكي و شعيب النوم وشعيب جارالله وغيرها


عريعرة

وادي من أودية الزلفي ينحدر سيله من جبال طويق و يتجه غرباً إلى بلدات الزلفي . فيه نخيل و مياه كثيرة ، وهو منهل من مناهل الجاهلية و قد ذكره ياقوت الحموي بقوله( عريعرة:ماء لبني ربيعة باليمامة )) و قال الأصمعي :هي بين الجبلين و الرمل .


جزرة

منهل من مناهل الجاهلية فيها عين جارية و حولها آثار .تقع شمال مدينة الزلفي و تبعد عنها بمسافة ( 20 كلم ).

ولقد وجدت بها الكثيرمن الاثار التي تثبت ذلك وهذه صور لبعض ماوجد بها

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ذكرها جرير بقولة:

يا أهل جزرة لا عـلم فينفعكم ......... أو تنتهون فينجي الخائف الحذر

يا أهل جزرة إني قد نصبت لكم ........ بالمنجنيق ولمــا يرسل الحجر

و قال الأصفهاني:

ثم اراب (جراب ) و هو ماء لبني العنبر ثم جزرة و هي لهم أيضاً.


علقة

بلدة من بلدان الزلفي وهي قرية قديمة فيها إمارة للفراهيد من الأساعدة من عتيبة حتى الوقت الحاضر.

قال الشاعر لبيد بن ربيعة :

ولا من ربيع المقترين رزئتة ........... بذي علق فاقني حيائك و اصبري

و قال ابن بليهد :

أعرف الموضع الذي ذكره الشاعر لبيد بن ربيعة وهي قرية من قرى الزلفي يقال لها في هذا العهد ( علقة ) ولسكانها الفراهيد ذكر في كتب التواريخ النجدية.


الثوير

قرية من قرى الزلفي وهي قديمة ذكرها ياقوت فقال ( أُبيرق أبيض لبني بكر بن كلاب ),وهي قرية داخل أكثبة رمال الثويرات على الشمال من الزلفي و تبعد عن مدينة الزلفي مسافة (45 كلم )

قال الشاعر:

رأى القوم في ديمونة مدلهمة .......... شخصاً تمنوا أن تكون فحالاً

فقالوا سيالات يرين ولم نكن........... عهدن بصحراء الثوير سيال

و قال الأصفهاني (( و لبني حنجود أيضاً الحمارة و الثوير و الموجدة و مياه كثيرة ))


الطرغشة

تقع إلى الجنوب من مدينة الزلفي و هي ماء قديم .

قال ابن جهين الطرغشة :

معروفه إلى اليوم جنوب بلد الزلفي و على مسافة أكيال منها في حفن رمل الرغام ، بها آبار و آثار توحي بعمران قديم )

ام العشاش

تقع إلى الجنوب الشرقي من مدينة الزلفي ،وقد ذكرها ياقوت الحموي و الفرزدق و الأصفهاني

جبال طويق

من أهم المعالم بمحافظة الزلفي و هو أشهر جبل في نجد يبدأ من الزلفي و تحديداً مما يلي جزرة ثم يذهب مجنباً ماراً بالزلفي ثم بالعديد من المدن النجدية ثم يتجه إلي جنوب المملكة ليدفن بالربع الخالي .

ولقد وجدت به بعض الاثار الجيولوجية وهذه صور بعض منها

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة






وذكر عبد الله بن خميس في معجمه الجغرافي: يمتد هذا الجبل (أي جبل طويق) من الزلفي شمالاً إلى الربع الخالي جنوباً بما يزيد على ألف كيل،

ومن الغرب إلى الشرق يأخذ في الانحدار التدريجي حتى يلامس السهول الشرقية بما يتراوح بين 25 إلى 30 كيلاً،

وتسيل منه أودية عظيمة نحو الشرق تضم مدناً وقرى ونخيلاً ومزارع وبلداناً عامرة ومرابخ وخمائل في منتهى الخصب والوفرة والكثرة

و يتبين مما سبق مدى أقدمية الزلفي لثبوت وجودها من العصر الجاهلي وذلك لتوفر مقومات الحياة فيها من ماء وزراعة منذالقدم مما يجعلها مركز حضري وثقافي









عرض البوم صور تمارة   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:42 AM



SEO by vBSEO